الأمير سلمان يثمن جهود هيئة السياحة ويطلع على التصورات التصميمية لتأهيل قصر الملك عبدالعزيز التاريخي بالخرج

  • Play Text to Speech


قام صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز وزير الدفاع رئيس مجلس إدارة دارة الملك عبدالعزيز الأربعاء 12 محرم 1433هـ بزيارة إلى قصر الملك عبدالعزيز التاريخي بالخرج.
وكان في استقبال سموه صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار, ومعالي الدكتور فهد السماري أمين عام دارة الملك عبد العزيز، والمهندس إبراهيم أبوراس رئيس بلدية محافظة الخرج, والدكتور علي بن إبراهيم الغبان نائب الرئيس للآثار والمتاحف في الهيئة العامة للسياحة والآثار وعدد من المسئولين في المحافظة.
و قام سموه بجولة في القصر اطلع خلالها على التصورات التصميمية الأولية لترميم وتأهيل القصر الذي تقوم به الهيئة العامة للسياحة والآثار ضمن "برنامج  تأهيل قصور الدولة السعودية في عهد الملك عبدالعزيز" الذي تتعاون فيه الهيئة مع دارة الملك عبدالعزيز ووزارة الثقافة والإعلام  ومكتبة الملك عبدالعزيز العامة.
وبعد انتهاء الجولة أدلى سموه بتصريح صحفي ثمن فيه الجهود التي بذلتها الهيئة العامة للسياحة والآثار في ترميم هذا القصر والقصور التاريخية الأخرى في المملكة, مؤكدا على أهمية المحافظة على هذه المواقع التراثية ليستلهم منها الشباب تاريخ بلادهم, وقال سموه: "هذه المواقع الأثرية تدل بلاشك على صاحبها, وما رأيته في هذا القصر يذكرني بأيام طفولتي مع والدي الملك عبدالعزيز رحمه الله, وما تقوم به الهيئة العامة للسياحة والآثار من المحافظة على هذه القصور التاريخية في كل مناطق المملكة يسهم في تعريف الشباب بتاريخ بلادهم ومناطقهم, وهذا جهد مشكور وآمل الاستمرار فيه في كل مناطق المملكة".
يشار إلى أن برنامج تأهيل القصور التاريخية للدولة حظي باعتماد مجلس إدارة دارة الملك عبدالعزيز برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز باعتباره مشروعا وطنيا هاما, يبرز تاريخ الدولة السعودية ويحفظ إسهامات المواطنين في تلك المناطق في تأسيس هذه الدولة و إسهامهم في مسيرة الوحدة المباركة تحت قيادة الملك عبد العزيز طيب الله ثراه, كما يسهم هذا المشروع في تحويل القصور التاريخية إلى مواقع مفتوحة ومراكز ثقافية ومتحفية.
كما اطلع سموه على مخططات مشروع تأهيل المنطقة المحيطة بالقصر والذي تقوم عليه بلدية محافظة الخرج والاطلاع على صور من فعالية  "سياحة وتراث" التي أقيمت مؤخرا في المنطقة المحيطة بالقصر, ونفذها جهاز السياحة بالخرج بالتعاون مع الغرفة التجارية بالخرج.
يذكر أن " برنامج  تأهيل تأهيل قصور الدولة السعودية في عهد الملك عبدالعزيز " يهدف إلى إعادة وتأهيل وتوظيف المباني التاريخية في عهد الملك عبدالعزيز كمراكز حضارية وثقافية تبرز تاريخ الدولة السعودية لتصبح هذه القصور والمقار متاحف لعرض صور ومقتنيات ووثائق مراحل تأسيس البلاد في كل منطقة والاستفادة من المباني في عرض تاريخ المدينة الواقعة بها والتعريف بموروثها الثقافي ,بالإضافة إلى إبراز البعد العمراني للمباني التاريخية في عهد الملك عبدالعزيز كعناصر مميزة تعكس الهوية العمرانية للمملكة وخصائص العمارة المحلية ,ويتم تنفيذ هذا المشروع بالتعاون .
كما يشمل التوظيف عرض تاريخي عن القصر والمنطقة والفترة التي بني فيها , والتطور الحضاري للمنطقة أو المحافظة التي يقع فيها , وبرامج ثقافية وتعليمية موجهة للشباب والاهالي.
وقد شمل البرنامج عددا من القصور منها قصر المصمك بالرياض , قصر المربع بالرياض , قصر الملك عبدالعزيز بالدوادمي  , قصر الملك عبدالعزيز بالخرج , قصر أبوجفان بالخرج , قصر الزاهر بمكة المكرمة , قصر شبرا بالطائف , قصر الموية بالطائف , قصر خزام بجدة , قصر الملك عبدالعزيز بنطاع بالمنطقة الشرقية , قصر الملك عبدالعزيز بأم عقلا بالمنطقة الشرقية , قصر الملك عبدالعزيز بقبة بالقصيم , قصر الأمارة بالغاط , قصر الإمارة بوادي الدواسر.
كما شملت مشاريع الترميم التي تقوم بها الهيئة عددا من المباني والقصور التاريخية وهي: مبنى القشلة وبيت نصيف بجدة، مباني جمرك القرية العيا بالمنطقة الشرقية , بيت الملا  وقصر أبراهيم بالأحساء, قصر الأمارة بنجران "قصر بن ماضي " , قلعة الملك عبدالعزيز بضباء , قلعة الملك عبدالعزيز بحقل , قصر الأمارة بأملج قصر الأمارة بالوجة قصر الأمارة بالحديثة ,قصر امارة بالعيساوية بالجوف , قصر كاف بالجوف , قصر الإمارة بلينة , مدرسة الصانع بالمجمعة , المدرسة الأولى بالهفوف , المدرسة الأميرية بضباء .
ورافق سمو الأمير سلمان بن عبدالعزيز في جولته صاحب السمو الملكي الأمير عبد الرحمن بن ناصر بن عبد العزيز محافظ الخرج، وصاحب السمو الملكي الأمير احمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير بندر بن سلمان بن عبدالعزيز
 
.+