منح خادم الحرمين جائزة الشيخ زايد الثقافية تعكس التقدير العربي ‏والدولي لما قدمه من خدمات جليلة على جميع المستويات.



 
الأمير سلطان بن سلمان:‏
 
منح خادم الحرمين جائزة الشيخ زايد الثقافية تعكس التقدير العربي ‏والدولي لما قدمه من خدمات جليلة على جميع المستويات.
 
 
أكد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة للسياحة ‏والآثار أن منح خادم الحرمين الشريفين يحفظه الله جائزة الشيخ زايد "الشخصية ‏العام الثقافية لعام 2014" يؤكد ما يحظى به حفظه الله من مكانة اقليمية ودولية ‏والتقدير العربي والدولي لما قدمه من خدمات جليلة على جميع المستويات.
 
وقال سموه في تصريح صحفي عقب زيارته أمس الاثنين لجناح المملكة في ملتقى ‏السفر العربي بدبي: "نحن نعتز كشعب بما يقوم به قائدنا خادم الحرمين الشريفين ‏الملك عبد الله بن عبد العزيز حفظه الله من أعمال عظيمة وجليلة تستحق كل ‏الجوائز،  وهذه الجائزة هي من رجل له مكانة كبيرة جداَ في قلوب السعوديين كما في ‏قلوب الإماراتيين ، فعلاقة الشيخ زايد رحمه الله بالملك عبدالله حفظه الله علاقة أخوية ‏وطيدة.  ‏
وأضاف: "الأعمال التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد ‏العزيز حفظه الله تستحق العديد من الجوائز ولكنه حفظه الله لا يعلن عن كثير من ‏الأعمال الخيرية التي يقوم بها. ونحن نهنأ أنفسنا بهذه الجائزة التي منحت له حفظه ‏الله ونعتز بما تحقق في عصره الزاهر من تنمية واستقرار وأمان نعيش فيه بفضل ‏الله، فيما تعيش الكثير من الدول في قلاقل وخلافات، ونحن في المملكة ودول الخليج ‏علينا أن نفكر مليا في هذه النعمة التي من الله بها علينا والتي جاءت بفضل الله ثم ‏بتماسكنا وتكاتفنا وقبل كل شي التزامنا بديننا وتمسكنا بالقيم التي كونت بلادنا.‏
 

وأشار إلى أن خادم الحرمين أحب شعبه وأخلص لهم فبادله الشعب حبا وإخلاصا .‏

 

 


وأضاف: ويكفي أنه قال كلمات يضرب بها المثل في التواضع والحب و عدم التعالي ‏حين يكرر أنه خادم للشعب سخر كل وقته وجهده لخدمتهم.‏