كنوز آثار المتحف الوطني تزور "الرياض بارك"

  • Play Text to Speech


في إطار الاحتفال باليوم العالمي للمتاحف هذا العام، نظّم المتحف الوطني، ولأول مرة، تجربة اجتماعية فريدة في مدينة الرياض تضمنت التعريف بعدد من القطع الأثرية للجمهور في مجمّع "الرياض بارك" التجاري، من خلال تجسيد أشخاص يرتدون أزياء مستوحاة من أهم القطع المميزة وكنوز المتحف، حيث تحدثوا وتفاعلوا مع الجمهور بطريقة تشويقية عن تاريخ هذه القطع الأثرية، كما وزّعوا تذاكر مجانية على الجمهور لدخول المتحف الوطني، وأيضاً مطويات تعريفية عن المتحف.

واحتفى المتحف الوطني باليوم العالمي للمتاحف، من خلال تنظيم العديد من الفعاليات التوعوية والثقافية المنوّعة لجميع أفراد المجتمع؛ والتي أسهمت في التوعية المتحفية للمجتمع ودعم وتعزيز الصورة الذهنية عن المتاحف، إضافة إلى إتاحة الدخول المجاني لزوار المتحف الوطني من المواطنين والمقيمين.

ويأتي احتفال المتحف بهذه المناسبة الثقافية العالمية التي توافق 18 مايو من كل عام، تحت شعار "المتاحف كمراكز ثقافية.. مستقبل التقاليد"، في إطار تعزيز العلاقة بين المتحف والمجتمع باعتبار أن المتحف في العالم الحديث لم يعد فقط مجرد بيت لحفظ الكنوز التاريخية والتراثية والثقافية بل أصبح مركزاً ثقافياً وعلمياً مهماً يسهم في نشر الثقافة والمعرفة والعلوم والتعريف بالتراث الإنساني في جميع المجالات، كما أن المتاحف أصبحت نقاطاً تجمع الثقافات المختلفة.

ويمكن التواصل مع المتحف الوطني ومعرفة المزيد من المعلومات حول الفعاليات والبرامج والأنشطة الثقافية التي يقيمها من خلال حسابات المتحف على وسائل التواصل الاجتماعي TwitterFacebookinstagram ​ @SaudiMuseum، أو الاتصال على الهاتف رقم 0114029500 تحويلة 1290.

 
.+