وفد إعلامي روسي يزور "المصمك" بالعاصمة الرياض



​بالتزامن مع زيارة رئيس روسيا الإتحادية فلاديمير بوتن
وفد إعلامي روسي يزور "المصمك" بالعاصمة الرياض

زار الوفد الإعلامي الروسي المرافق لرئيس روسيا الاتحادية فلاديمير بوتين في زيارته الحالية للمملكة، متحف المصمك مساء الأحد الماضي، حيث كان مسؤولو متحف المصمك في استقبال الوفد، وقدموا لهم شرحاً وافياً عن أهمية المتحف ومكانته البارزة في تاريخ المملكة بصفة عامة ومدينة الرياض بصفة خاصة.

وتعرّف الوفد الروسي خلال زيارة المتحف على ما قام به الملك عبدالعزيز -يرحمه الله- من كفاح في توحيد المملكة، واطلعوا على أقسام المتحف وما يحتويه من معلومات وصور تاريخية لمدينة الرياض ولوحات وخزائن عرض لقطع التراث الشعبي، وشاهدوا فلم استرداد الرياض.

ويعد متحف المصمك، مقصداً سياحياً لضيوف الدولة والسياح وزوار العاصمة وسكانها، حيث يحتوي المصمك على عدد من القاعات التي تمثل كيفية اقتحام المصمك واسترداد الرياض على يد الملك عبدالعزيز، إلى جانب قاعة مخصصة للرواد الذين شاركوا الملك عبدالعزيز في عملية استرداد الرياض، مروراً بقاعة الرياض التاريخية وقاعة تتحدث عن مبنى المصمك ومكوناته وطريقة بنائه والمواد المستخدمة فيه، إضافة إلى قاعة تعرض الاستخدامات التي عرفها مبنى المصمك في عهد الملك عبدالعزيز، وانتهاءً بقاعة متكاملة تضم صوراً نادرة للملك عبدالعزيز وتمثل مختلف مراحل عمره، وكذلك نصوصاً من أقواله المأثورة، وجناحاً للعروض المؤقتة في المصمك.