الأمير سلطان بن سلمان يقف ميدانياً على الاستعدادات الختامية لانطلاق الدورة 12 من سوق عكاظ

  • Play Text to Speech


قام صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني رئيس اللجنة الإشرافية لسوق عكاظ أمس الاثنين بزيارة تفقدية لموقع سوق عكاظ بالطائف، رافقه خلالها أعضاء اللجنة الإشرافية معالي محافظ الطائف رئيس اللجنة الأمنية لسوق عكاظ سعد بن مقبل الميموني، ومعالي مدير جامعة الطائف رئيس اللجنة الثقافية الدكتور حسام بن عبدالوهاب زمان، وأمين محافظ الطائف رئيس لجنة الخدمات المهندس محمد بن هميل آل هميل.

ووقف سموه على الاستعدادات الجارية للدورة الثانية عشرة من سوق عكاظ التي تنطلق غداً الأربعاء برعاية كريمة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز – يحفظه الله – في موقع السوق بمحافظة الطائف، وتمتد خلال الفترة من 13 إلى 29 شوال 1439هـ الموافق 27 يونيو إلى 13 يوليو 2018م.

حيث قام بجولة في جادة عكاظ للتراث، وجادة عكاظ للثقافة، والخيمة الثقافية، ومواقع الفعاليات، والتقى سموه بمنظمي الفعاليات الذين تم اختيارهم من مختلف مناطق المملكة واستمع إلى شرح عن الفعاليات التي ينظمونها.

وخلال الجولة استمع رئيس الهيئة من مدير السوق الأستاذ عبدالله السواط إلى تفاصيل الاستعدادات والأعمال الجاري تنفيذها من الهيئة وشركائها في السوق، كما استمع من نائب رئيس الهيئة للتسويق والبرامج عبدالله المرشد عن أنشطة وفعاليات جادة عكاظ لهذا العام.

ثم انتقل سموه لمسرح سوق عكاظ حيث التقى بصاحب السمو الملكي الأمير بدر بن عبدالمحسن وشاهدا بروفة حفل الافتتاح الذي أعد لوحاته الشعرية الأمير بدر بن عبدالمحسن، وأبديا سموهما بعض الملاحظات والتعديلات.

وأكد سمو رئيس الهيئة على أهمية أن يخرج السوق بأكمل صورة لا سيما وأنه يحظى باهتمام ورعاية من خادم الحرمين الشريفين، معرباً عن تقديره الكبير لكافة مؤسسات الدولة والقطاع الخاص الذي يعمل على إنجاح سوق عكاظ، ومؤكداً على أن الجميع يعمل بوتيرة متسارعة وهدفهم الرئيسي نجاح سوق عكاظ.

وكانت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني قد جنّدت عدداً من مسؤوليها لمواصلة عملهم خلال إجازة عيد الفطر المبارك لاستكمال التجهيزات والوقوف على أدق التفاصيل لتخرج الفعاليات والأعمال الجاري تنفيذها بالشكل المأمول.

.+