300 شاب وطفل من الطائف ينثرون الابداع في حفل افتتاح سوق عكاظ

  • Play Text to Speech


حظي العمل الذي قام به شباب الطائف في حفل افتتاح سوق عكاظ بإشادة وإعجاب الحضور والمشاهدين

وقد عملت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني على مشاركة شباب الطائف في العروض المسرحية والفلكلورية والفنية التي تضمنها حفل الافتتاح.

وشارك أكثر 300 مشارك من أطفال وشباب من الطائف في عروض رقصات المجرور وعروض الإبل والخيول والعروض التمثيلية وغيرها، وكان لادائهم المميز وتفاعلهم مع العروض دوره في نجاح وتميز الحفل.

وقد أقيم حفل افتتاح عكاظ برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله، وافتتحه صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني رئيس اللجنة الإشرافية العليا لسوق عكاظ.

وكان صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة قد أكد ان حفل الافتتاح كان مميزا بكل المقاييس.

وقال سموه في تصريح صحفي بعد اختتام حفل افتتاح السوق اليوم الأربعاء: "ما رأيته هو ابداع وتميز ومجهود مثمر وصل لمستوى التميز والابداع في كل شيء، ما رأيناه نقلة نوعية في مسيرة عكاظ ارجو ان تستمر على هذا التوجه والمنحى، لأن هذا الوطن وهذا الشعب يستحق منا كل شيء، والمواطن السعودي يرفع الرأس في كل مكان في كل مجال، وباسم سيدي خادم الحرمين الشريفين حفظه الله، اشكر كل من ساهم في هذا المظهر الابداعي الفريد من نوعه بقيادة صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز وزاده تألقا مشاركة الشاعر المبدع والانسان المميز الأمير بدر بن عبدالمحسن. 

وتضمن الحفل الذي تنظمه مجموعة الـ mbc عملا فنيا مسرحيا بعنوان (تماضر) أعده صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن عبد المحسن، إضافة إلى ثلاث لوحات شعرية غنائية، اثنتين منها للأمير بدر بن عبد المحسن وواحدة للشاعر محمد جبر الحربي يقوم بغنائها عدد من الفنانين، كما تضمن الحفل عروضا من الفلكلور الشعبي.

وتعد هذه الدورة من السوق الدورة الأولى بعد صدور أمر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز (حفظه الله) بتولي الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني مسئولية الإشراف على سوق عكاظ بالتنسيق الكامل مع أمارة منطقة مكة المكرمة والأجهزة التنفيذية في محافظة الطائف.
.+