إطلاق الخطة الشاملة لمبادرة "عسير.. وجهة سياحية على مدار العام‎"‎‏ في ‏‏22 صفر المقبل

  • Play Text to Speech


إقامة ورشة العمل الثانية للمبادرة "بالرياض.. د. الحميدي

إطلاق الخطة الشاملة لمبادرة "عسير.. وجهة سياحية على مدار العام‎"‎‏ في ‏‏22 صفر المقبل
 

قال رئيس فريق عمل المشروع لمبادرة "عسير.. وجهة سياحية رئيسة على ‏مدار العام"، نائب رئيس الهيئة العامة للسياحة والأثار لشؤون المناطق ‏الدكتور وليد الحميدي إنه سيتم إطلاق الخطة الشاملة للمبادرة في 22 صفر ‏الموافق 25 ديسمبر  المقبل في اجتماع بمنطقة عسير بحضور صاحب السمو ‏الملكي الامير فيصل بن خالد أمير منطقة عسير رئيس مجلس التنمية ‏السياحية، وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس الهيئة العامة ‏للسياحة والآثار، فيما سيتم البدء في تنفيذ المبادرة مطلع 2014 ، على ان يتم ‏تحقيق هدف المرحله الاولى عام 2016 باذن الله.‏


وأعرب في تصريح صحفي عقب اختتام الورشة الثانية لفريق عمل المبادرة ‏التي أقيمت يومي الأحد والاثنين الماضيين بالرياض بحضور أمين منطقة ‏عسير المهندس ابراهيم الخليل باسم فريق عمل مشروع المبادرة عن بالغ ‏شكره لسمو أمير منطقة عسير رئيس مجلس التنمية السياحية على رعايته ‏وتبنيه لهذه المبادرة الهامة التي أطلقها سمو رئيس الهيئة العامة للسياحة ‏والآثار، مشيرا إلى أن دعم سموهما لهذه المبادرة كفيل بنجاحها.‏


‏ أن الفريق بحث آليات تفعيل ودعم السياحة على مدار العام في المنطقة من ‏خلال تنظيم برامج وفعاليات سياحية متطورة.‏
وأشار إلى أنه قد تم دعوة اعضاء اللجنة التنفيذية وعدد من المسؤولين من ‏منطقة عسير من القطاعين العام والخاص لبحث معوقات السياحة في عسير ‏وتحديد مسؤولية واختصاص كل جهة وإيجاد الحلول في إطار مشروعات ‏يتشارك في تنفيذها الجهات المختصة مع طلب اعتمادات مالية لها لسرعة ‏تنفيذها.‏


وأوضح د. الحميدي أن مهمة فريق العمل المنبثق عن اللجنة التنفيذية للمبادرة ‏خلال الفترة القادمة تتضمن عقد اجتماعات ثنائية مع الشركاء لتحديد ملامح ‏خطة العمل، وعقد ورش عمل موسعة لرؤساء الجهات الحكومية وعدد من ‏مسؤولي الهيئة وعدد من أهالي عسير، وإعداد مسودة نهائية للخطة الشاملة ‏للمبادرة تتضمن الميزانيات وتواريخ التنفيذ، ومن ثم عقد اجتماع للجنة ‏التنفيذية لاعتماد الخطة.‏


يذكر أن الورشة، التي عقدت على مدار يومين في فندق الريتز كارلتون ‏بالرياض بحضور مسئولين في الهيئة العامة للسياحة والآثار، وسعادة أمين ‏منطقة عسير المهندس إبراهيم الخليل  وعدد من المسؤولين ومدراء الدوائر ‏الحكومية بمنطقة عسير ناقشت تسويق عسير كوجهة سياحية على مدار العام، ‏وخدمات النقل والطرق، وواقع الايواء السياحي بالمنطقة، واماكن الجذب ‏السياحي، البرامج والانشطة والفعاليات، قياس الحركة السياحية، وغيرها من ‏الموضوعات.‏


وطالبت الورشة بزيادة الدعم الإعلامي لاسيما التلفزيوني والصحافي ‏والإلكتروني لتسويق عسير خلال السنوات الخمس القادمة، والتوازن ‏والمصداقية فيما تحمله الرسائل الإعلامية عن المنطقة، واستهداف السائح ‏المحلي والخليجي، وعمل روزنامة لكافة الفعاليات التي تقام بالمنطقة طوال ‏عام.‏


ودعت الورشة إلى استغلال القرى التراثية مع الاهتمام بتراث المنطقة خاصة ‏في الشمال والشرق، وضرورة ضبط أسعار مرافق الإيواء والخدمات ‏السياحية، وتطوير البنية التحتية، وابتكار أفكار جديدة في تسويق المنطقة، ‏وتوفير مسارات سياحية، والاستعانة بالحجز الإلكتروني ضمن رقابة هيئة ‏السياحة، التعاقد مع شركة متخصصة  لتسويق عسير، وحصر أماكن الجذب ‏الغير معروفة، مع تعجيل إقرار الخطة المالية، والتنسيق مع الخطوط السعودية ‏لزيادة السعة المقعدية في رحلاتها، وتسهيل اجراءات الترخيص لمنظمي ‏الرحلات والمرشدين السياحيين بعسير.‏
وناقشت الورشة العمل على دعم مشاريع الامانة في الواجهة البحرية في ‏عسير، ودعم وتنشيط المهرجانات السياحية، وإقامة مركز للمعارض ‏والأسواق الشعبية والتسوق والألعاب، ودراسة جدوى السياحة العلاجية ‏والسياحة الزراعية، وتطوير المتنزهات والحدائق ومواقع الفعاليات، والعمل ‏على تنظيم المعارض والورش والندوات طوال العام.‏


يشار إلى أنه يعمل على تنفيذ المبادرة الفريق الذي وجه سمو أمير منطقة ‏عسير بتشكيله من مجلس التنمية السياحية بالمنطقة ويضم كلا من: معالي ‏مدير جامعة الملك خالد، أمين المنطقة، مدير عام التربية والتعليم، رئيس ‏الغرفة التجارية الصناعية بأبها، مدير الإدارة العامة لشؤون الزراعة ‏بالمنطقة، مدير عام فرع وزارة النقل بالمنطقة، المدير التنفيذي لمجلس ‏الاستثمار بالمنطقة، مدير مطار أبها، مدير فرع الحياة الفطرية، مدير عام ‏الخطوط السعودية‎.‎


إضافة إلى فريق الهيئة العامة للسياحة والآثار الذي صدر قرار سمو رئيس ‏الهيئة بتشكيله للمبادرة ويرأسه نائب رئيس هيئة السياحة لشؤون المناطق ‏الدكتور وليد الحميدي، فيما يديره المدير التنفيذي للهيئة أمين مجلس التنمية ‏السياحية بعسير عبدالله بن إبراهيم مطاعن، ويضم كلا من: نائب الرئيس ‏للآثار والمتاحف، ونائب الرئيس للاستثمار والتطوير السياحي، نائب الرئيس ‏للمساندة، المشرف على تأسيس البرنامج الوطني للمؤتمرات والمعارض، ‏نائب الرئيس للتسويق والبرنامج المكثف، المشرف العام على مركز التراث ‏العمراني الوطني، المشرف العام على البرنامج الوطني لتنمية الحرف ‏والصناعات اليدوية، مدير عام الإدارة العامة للتخطيط والمتابعة، مدير عام ‏الإدارة العامة للإعلام والعلاقات العامة، رئيس قسم علاقات المجتمع، مدير ‏المشروع الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية (تكامل).‏
 
.+